منتديات شباب الغرفة
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي


منتديات شباب الغرفة منتدى شبابي ثقافي رياضي اجتماعي لشباب منطقة الغرفة
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخولتسجيل دخول الاعضاء
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» حقائق مدهشة عن جسم الانسان
الثلاثاء يوليو 05, 2011 1:50 am من طرف زعيم 2010

» جمعية الغرفة الخيرية الى اين ؟؟؟؟
الخميس أبريل 28, 2011 9:48 am من طرف اكبرمشاغب

» سؤال بدمعة ....هل من مربي في الغرفة
الخميس أبريل 28, 2011 6:05 am من طرف محب للغرفه

» تعريفات مضحكة بس واقعية
الأربعاء أبريل 27, 2011 1:54 am من طرف أبو أنس

» متجهات ورق للتصاميم فكيتور Set of Paper Sheets
الأربعاء أبريل 27, 2011 1:48 am من طرف أبو أنس

» ملخص عن قبائل حضرموت !!!
الثلاثاء أبريل 26, 2011 9:33 pm من طرف د.محمد هادي الدوح

» رحلة القبائل الناقلة إلى حضرموت
الثلاثاء أبريل 26, 2011 9:16 pm من طرف د.محمد هادي الدوح

» بيان من منتديات شباب الغرفة لكل اعضاء وزوار المنتدى
السبت أبريل 23, 2011 12:42 am من طرف ابن الغرفة

» الغرفة جنــة ..... بها نقـط سود
الخميس أبريل 21, 2011 2:31 am من طرف زعيم 2010

» منبر الغرفة ... خاص لفئة محببة
الأربعاء أبريل 20, 2011 7:47 am من طرف محب للغرفه

» أهم الوصفات التي تعينك على قيام الليل
الأربعاء أبريل 20, 2011 2:11 am من طرف غرفاوي ماسي

» حلمت أن طفلها المدفون على قيد الحياة.. فاستخرجت جثته ووجدته حياً
الثلاثاء أبريل 19, 2011 12:21 pm من طرف عوض جوبان

» من الممكن ان تشتري ولا تشتري
الثلاثاء أبريل 19, 2011 7:54 am من طرف فهمي محمد

» فن التطنيش لمن أراد أن يعيش
الأحد أبريل 17, 2011 10:43 am من طرف زعيم 2010

» ما المقصود بـ ”البلاك بيري“
الأحد أبريل 17, 2011 10:41 am من طرف زعيم 2010

دعوة الإسلام إلى الزواج
الأربعاء ديسمبر 22, 2010 12:57 am من طرف ارض العز

الدورة التأهيلية للحياة الزوجية الشيخ الطبيب محمد خير الشعال
(المحاضرة …[/img(146,94):9e3e]


[ قراءة كاملة ]
تعاليق: 0
برامج تهمك
 

 

 

 

 

  

 

 

 

 

 

 
اعلان

شاطر | 
 

 عادات الزواج

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ارض العز
Admin
avatar

mms mms : منتديات شباب الغرفة كل اخبار الغرفة تجدها عندنا
عدد المساهمات : 458
نقاط : 1619
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 25/04/2010
العمر : 29
الموقع : ارض العز الغرفة

مُساهمةموضوع: عادات الزواج   الثلاثاء يونيو 08, 2010 4:02 am

الزواج شعيره من شعائر الدين وسنة عظيمة من سنن الأنبياء و المرسلين ، وكان أسلافنا الكرام رضوان الله عليهم يعظمون هذه الشعيرة ويحثون على الزواج إقتداء وأسوة بقائدهم ومعلمهم الأعظم ، وحبيب الله الأكرم ، صلى الله علية وآله وصحبه وسلم ، لقوله تعالى ( ومن يعظم شعائر الله فإنها من تقوى القلوب ) .

ولقوله جل شأنه في الحديث على الزواج : ( فانكحوا ما طاب لكم من النساء مثنى وثلاث ورباع فإن خفتم ألا تعدلوا فواحدةً أو ما ملكت أيمانكم )

ولقوله تعالى : ( وانكحوا الأيامى منكم والصالحين من عبادكم وإمائكم ...) .

ولقوله صلى الله عليه وآله وسلم : (( يا معشر الشباب من استطاع منكم الباءة فليتزوج فإنه أغض للبصر وأحصن للفرج ومن لم يستطع فعلية بالصوم فإنه له وجاء)) ولقوله صلى الله عليه وآله وسلم : ( تزوجوا الولود الودود فإني مكاثر بكم الأمم)) ، ولقوله صلى الله عليه وآله وسلم : في الحث على إظهار هذه الشعيرة العظيمة وإظهار الفرح والسرور بها (( أعلنوا هذا النكاح واجعلوه في المساجد واضربوا علية بالدفوف )) ، وغير ذلك من الأحاديث التي تحث على الزواج وتعظيم هذه الشعيرة وإظهارها ، ولذا رتب لنا السلف الصالح هذه العادات السنية بهذه البلدة المباركة فمن ذلك أن يتم الاتفاق أو لا بين الأسرتين على الخطوبة فيتحدد موعد بين الطرفين لدفع مبلغ من المال مقابل ما يسمى عندنا بالجهاز فيتم ذلك خلال جلسة تعقد غالباً ببيت أهل البنت فتعقد الجلسة ويدار البخور وترتب الفاتحة بنية البركة في الخطوبة والزواج وقد يتحدد الموعد للزواج في نفس الجلسة وقد يتأخر تحديد الموعد إلى وقت آخر .

وعندما يحين وقت الأفراح والمراسيم للزواج يقدم كل من الطرفين قائمة بأسماء المطلوبين لحضور الزواج وتناول طعام الوليمة وعقد النكاح وبعد ذلك توجه الدعوات مكتوبة لجميع المدعوين قبل موعد الزواج بأسبوع .

ثم يبداء الزاج في اليوم المحدد , وهناك فرق متنوعة خاصة بالأفراح للرجال وأخرى للنساء فيتفق أهل الزواج على من يقوم بالأفراح من تلك الفرق وتبداء المراسيم من عصر اليوم الأول , فتأتي فرقة السماع المعروفة بالبطيق أو الزربادي إلى بيت الزوج ويسمى ذلك بالعراض ويتم استقبالهم من قبل أهل الزوج وأقاربة والمدعمين من رجال وأطفال للمشاركة في تلك الأفراح , وعند وصول فرقة البطيق إلى البيت يقمن النساء بالحجير من شرافات المنزل وهو ما يسمى باللغة الدارجة بالتعاييط .

وتبداء جلسة العراض من قبل فرقة السماع بضرب الطبول ويقوم من عندة الرغبة للزفين بالزفين , وهكذا يستمرون صوت بعد صوت إلى قبيل المغرب , ويدار خلال هذه الجلسة البخور والماء والقهوة وتختم بالفاتحة .

وجلسة العراض ليست مخصوصة بالرجال فقط بل للنساء عراض أيضاً , وتحضر فرقة المشترحات ويقمن بما هو معتاد من شرح ويقمن النساء بالزفين وهكذا يتم الاستمرار في ذلك إلى قرب المغرب , وبعد صلاة العشاء من تلك الليلة يبداء توافد المدعوين لحضور تناول طعام العشاء المرجه وخلال تجمعهم يسمع أحد فرقة البطيق أو غيرة بشيء من أصوات السماع وعندما يحضر جميع المدعوين أو أغلبهم يقدم لهم طعام العشاء , وبعد تناول الطعام يوع الشاي ثم يدار البخور وتبدأ فرقة البطيق بالتسميع بضرب الطبول صوت بعد صوت , وبعد الصوت الثالث يحضر العروس ويتقدمة شخص يلهج بالصلاة على النبي صلى الله علية وآله وسلم ويوجه العروس لمصافحة الأعيان وكبار السن ثم يجلسه بينهم , ويدار البن وينشدون أصحاب البطيق صوتاً واحداً وبعد الانتهاء منه يحضرون الفراش والوسائد للعروس وأدوات الحناء , ويسمع أصحاب البطيق بالألحان الخاصة بالحناء بما فيها من ذكر الله ومن الصلاة على رسول الله صلى الله علية وآلة وسلم ويدورون حول العروس ويتبادل القيام بالحناء لقدمي العروس شخصان من قبل أهل العروس وهكذا حتى ينتهي أصحاب البطيق من تلك الألحان فيقوم العروس ويطوي الفراش ويذهب العروس إلى غرفته الخاصة به ويزوره بعض أقاربه وأصحابه , وتدار القهوة ويليها البخور ويرتب الفاتحة من هو أكبر سنا من الحاضرين وينصرف معظم كبار السن من الحاضرين وتبقى مجموعة كبيرة , ويقوم البعض بالزفين على الأصوات المنوعة حسب رغباتهم وتستمر السمرة إلى مايقرب من منتصف الليل ويعود كل إلى بيته .

ثم يأتي دور الحراوة وكيفيتها وما يترتب عليها حيث يأتي الناس المدعون لحضور الحراوة وعقد النكاح ووجبة العشاء ويتم ذلك على كيفيتين هما :

الكيفية الأولى : تجمع مدعوون من قبل أهل الزوج في بيته فيأتون من يسمون بأخدام السقاف ويتميزون بلبس العمائم السود وعددهم سبعة أشخاص , ثلاثة منهم مختصين بالقصب وهي ماتسمى بالشبابات وتسمى باليراع ومعروفة لدى العامة بالمدروف وأربعة مختصين بضرب الدفوف المعروفة بالطيران ولهم ألحان متنوعة وقصائد كثيرة ويأتون منها بما يناسب المقام ويحضرون إلى بيت الزوج قبل آذان صلاة العصر بحوالي ساعة ويتوافد المدعوون إلى بيت الزوج قبل العصر ويقوم بتلبيس الزوج اللباس الخاص الشخص القائم بوظيفة الصلاة على النبي صلى الله علية وآلة وسلم ويتكون اللباس من جبتين ـ أي طويلتين ـ ملونتين بالون الأخضر واللون الأحمر ورداء يوضع على كتفي العروس يسمى ذلك الرداء بالمصنف ويوضع على كتفه الأيمن منديل تربط فيه سبحة ليأتي بها ببعض الأذكار مثل ما شاء الله ولا حول ولا قوة إلا بالله وغي ذلك من الأذكار , وتوضع على رأس العروس العمامة المعروفة بالألفية ويربط بها الهذب الجانب الأيسر والآخر من خلفه , والهذب المذكور عبارة عن مسيج من القماش الأبيض في طرفة خيوط تتدلى على الجانبين المذكورين من العمامة .

والجبتان يلبسهما المتزوج معاً , ففي الحراوة يلبس الجبة الخضراء أولاً وفوقها الجية الحمراء وفي الصبحة عكس ذلك , وبعد أكمال اللباس للعروس يخرج من غرفتة إلى الغرفة التي تجمع بها المدعوون لحضور الحراوة , وإذا حان وقت العصر يؤذن أحد الحاضرين وبعد الآذان يقيم الصلاة ويصلون العصر وبعد ذلك يخرجون من البيت وينتظمون في صفوف ويتقدمهم أخدام السقاف ويواصلون المشي على الأقدام متجهين إلى بيت أهل الزوجة , وإذا كان بيت أهل الزوجة بعيداً يركبون السيارات ويواصلون المشي حتى يصلوا إلى البيت المذكور , ويتم استقبالهم من قبل أهل الزوجة ويدخلون إلى البيت , وبعد جلوسهم يدار البخور وينشد أحد المعالمة الموجودين من آل باحرمي وآل باغريب وبعد أكمال النشيدة يحضرون المباخر ويضع البخور أحد أهل الزوج ويرتب الفاتحة أحد المناصب أو الأكبر سناً من الحاضرين , وتقرأ خطبة النكاح من قبل قاضي العقود أو أحد أعيان البلاد ويتم تلقين الزوج وولي الزوجة بصيغة العقد ثم ترتب الفاتحة وتقرأ من قبل الحاضرين ويبتهلون بالدعاء ويصافح الزوج كل من بجانبه ويهنئونه بالبركة بعقد القرآن , ثم يجلس ويدار البخور ويوزع السمسم المعروف عند أهل البلد بالفحيط ويواصل أخدام السقاف ضرب الطبول كعادتهم , وتقدم الوجبة الخاصة بالوليمة ويقوم أهل الحافة بالدير بما يلزم من غسل الأيدي قبل الطعام وبعدة ودير الماء وأخذ الأواني بعد الانتهاء من تناول الطعام .

وتختم جلسة الحراوة بدير البخور وترتيب الفاتحة وينصرف بعد ذلك الجميع ويعود الزوج ومن بصحبته من أهله وأقاربه وبعض الأعيان إلى بيته يتقدمهم أخدان السقاف وإذا وصلوا إلى البيت يقدم لهم القهوة ويدار البخور ترتب الفاتحة وينصرف كل إلى بيته , ثم تستأنف العودة إلى بيت الزوج بعد صلاة العشاء وتتم المسامرة للعريس إلى أن يحين وقت الدخول .

وما يجري في بيت الزوج يجري مثله في بيت الزوجة بصورة أخرى من ضب الطبول من قبل المشترحات للنساء للقيام بما يسمى بالحكا باللغة العامية , وتواصل فرقة المشترحات الشرح ويقمن النساء بالزفين وتوجد من بينهن امراءة تسمى الشحاته تلهج بذكر الله والصلاة على النبي صلى الله علية وآله وسلم والنساء يحجرن ويواصلن سهرتهن إلى ما بعد منتصف الليل .

وفي حين يحتفل الرجال بالحراوة يتوافدن النساء المدعوات لحضور طعام الغداء إلى بيت أهل الزوجة ويقمن المشترحات بالشرح والنساء يتبادلن الزفين ثم يحين وقت طعام الغداء فيقدم لهن الطعام وبعد تناول الطعام يقدم لهن الشاي بعد ذلك يقمن النساء بإعطاء العروس الهدايا من لباس وحلي ودراهم وهو ما يسمى بالطرح , وبعد صلاة العشاء يواصلن القيام بالسهر ويتناولن طعام العشاء ثم الشاي وبعد ذلك يذهبن بصحبة العروس إلى بيت الزوج ويواصلن السمر , ويتم استقبالهن من قبل أهل الزوج وخلال جلسة السمر يستمر الشرح من قبل المشترحات والنساء يتبادلن الزفين والشحاذة تلهج بذكر الله والصلاة على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم , وبقية النساء يحجرن وهكذا يواصلن السمر حتى يحين وقت زفاف العروس لزوجها آملين لها دخيلة ميمونة مباركة وليلة سعيدة وحياة جديدة مع تمنياتنا لهما بالزواج المبارك وبارك الله لهما وبارك عليهما وألف ألف مبروك للعريسين .

أما الصبحة فتتم على النحو التالي حيث يتجمع الطرفين من أهلي الزوج والزوجة ويلتقيان في بيت أهل الزوج في الموعد المحدد الذي تم تحديده في الدعوة الصادرة من أهل الزوج الموجهة لأهل الزوجة وغيرهم من الأهل والأقارب والمعارف والجيران وأعيان البلد ,وعندما يحين قرب الموعد المتفق عليه يأتي المدعوون إلى بيت أهل الزوج ويسبقهم في الحضور أخدام السقاف والبعض من المعالمه آل باغريب وآل باحرمي يتبادلون النشائد من كلام السلف وأخدام السقاف يأتون بالكثير من القصائد حسب تخريجها من قبل الحادي للقصب .

وهكذا يتوافد المدعوون لتناول طعام الصبحة وعندما يكتمل بتقريب معظم المدعوين من قبل أهل الزوج يرسل أهل الزوج رسولاً لأهل الزوجة يطلبهم للحضور فيلبون الطلب , ويدار عليهم البخور في بيت أهل الزوجة ترتب الفاتحة ويتحركون من بيت أهل الزوجة متوجهين إلى بيت أهل الزوج وإذا كان البيت بعيد المسافة يركبون السيارات إلى قرب بيت أهل الزوج فيقفون متجمعين ويأتي أخدام السقاف ويستقبلونهم بضرب الدفوف ويمشون معا إلى بيت أهل الزوج ويتم استقبالهم تحت البيت من قبل أهل الزوج وبعد جلوسهم يدار البخور ويواصل أحد المعالمة المذكورين النشيد ويليه أخدام السقاف .

وبعد ذلك يأتي دور أهل الحافة جزاهم الله خير الجزاء فيأتون بالمغاسيل لغسل أيدي الجميع قبل تناول الطعام , وبعد الغسل يحضرون الطعام ويتناوله الحاضرون بعد أن يأذن لهم أحد أصحاب الحافة بالأكل , وبعد تناول الطعام يأتون أصحاب الحافة لأخذ الأواني ثم يغسلون للناس , وبعد الانتهاء من غسل الأيدي يدار البخور ويختمون أخدام السقاف جلسة الصبحة بالدعوات والابتهالات وبالجلالة والتوسل إلى الله ثم يرتب الفاتحة لختام المجلس الشخص المرافق للزوج القائم بالصلاة على النبي صلى الله علية وآله وسلم مضافا لذلك الشخص وظيفة قيامة بحمل المروحة اليدوية ليروح بها على العروس في مراسيم الحراوة والصبحة , كما يقوم شخص آخر بحمل المظلة الشمسية وذلك وقت الحراوة فقط .

وبهذا نرجو أننا أعطينا للقاري صورة عامة عن كيفية أفراح الزواج الخاصة بمدينة تريم .

ومن المعلوم أن وجبة الصبحة للنساء تتم في بيت أهل الزوج ويتخلل الجلسة الشرح من قبل فرقة المشترحات وما يتبع ذلك مما تقدم حتى يحين وقت تناول طعام غذاء الصبحة وبعد تناول الطعام يواصلن النساء تقديم الهدايا للعروس من لباس وحلي ودراهم ويسمى ذلك بالتخاويد , كما يقوم الزوج ووالدة وأقارب الزوجة من الرجال بالتخاويد المذكور في نفس اليوم عقب أنصراف المعازيم من الرجال بعد الغذاء مباشرة يوم الصبحة .

وفي عصرية يوم الصبحة تقام جلسة عامة لجميع النساء تسمى هذه الجلسة بالظلة وتقوم فرقة المشترحات بالشرح المعتاد والنساء يتبادلن الزفين على كل صوت والشحادة تشحذ والنساء يحجرن وقبل المغرب يأتي دور الزفين للعروس وتزفن معها أحدى قراباتها وتواصل الشحادة مهمتها والنساء يتبادلن الحجير على العروس وبعد الأنتهى من زفين العروس يختمن المشترحات جلسة الظلة بالتختومة المعتادة وتنتهي الظلة وينصرف الجميع .

هذا ومما نحب أن نشير إليه بأن هناك أنواع أخرى تتم بها الأفراح للزواج من الفرق التي تحيي المراسيم مثل فريق الشبواني وفريق الزامل وبني مغراه وأراجيز أخرى تسمى بالرزيح فمن خلال هذه الفرق المتنوعة إلى جانب ماسبق أن ذكرناه من فرقة البطيق وأخدام السقاف تتم أفراح الزواج حسب رغبة وطلب أصحاب الزواج للفريق الذي يختارونه ويطلبونه بمحض إرادتهم والله الموفق.

ونعوذ إلى ذكر من يقوم بإعداد طبخ الوجبات وكيفية التوزيع , فيوجد بكل حافة من أحياء المدينة من يجيد الطباخة ويقوم بذبح الأغنام وتوفير الأثاث الذي يحتاج إليه صاحب الزواج وغيره لأي مناسبة فيطلب صاحب الزواج مقدم الحافة ويطرح علية المهمة ويخبره بموعد الزواج وعدد المدعوين للزواج وتحديد موعد الوجبات فيقوم ذلك المقدم بتنسيق جميع ما يلزم مع من يقوم بالطبخ والذبح وأشعار البعض من أهل الحافة وإحضار الأثاث المطلوب وترتب جميع الأمور في وقت مسبق قبل الزواج , ويحين وقت الزواج والأفراح تكون كل الأمور على خير ما يرام بعد أن رتب المقدم مع صاحب الزواج إحضار جميع المتطلبات والمستلزمات وبعد الانتهاء من أداء جميع ما يلزم يعطي صاحب الزواج القائمين بكل الوظائف أجورهم المقررة لهم مقابل الخدمات التي قاموا بها , جزاهم الله ألف خير وبارك الله للجميع وأعان الكل وأسعد الله الزوجين بالزواج المبارك .

وبهذا ينتهي وصف وشرح ما كتبناه عن ما تلقيناه وشهدناه عن كيفية الزواج بمدينة تريم وفق الله الجميع لما فيه الخير آملين الحرص على هذه العادات التاريخية الخالدة المجيدة التي سنها لنا من سبق وتقدم من الآباء والأجداد رضوان الله عليهم ونسألة تعالى أن يوفقنا للسير على نهجهم والاقتداء بهم والمحافظة على ما مشوا وساروا علية آمين يارب العالمين , وصلى الله على سيدنا محمد وآله وصحبة وسلم .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://al-ghurfah2010.yoo7.com
مراسل المنتدى
المدير العام
المدير العام
avatar

mms mms : منتديات الغرفة ترحب بكم
عدد المساهمات : 428
نقاط : 1114
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 17/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: عادات الزواج   الأربعاء يونيو 09, 2010 12:33 am

الكود:
[color=darkred][center]جزاك الله خير [/center][/color]
cheers
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
عادات الزواج
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات شباب الغرفة :: O.o°¨ المنتديات الخاصه ¨°o.O :: المنتدى التراث والعادات والتقاليد-
انتقل الى: